فن

طارق عامر يصرح “تستطيع الخروج اليوم” يفوز بجائزة أحسن فيلم روائى

الوضع الليلى
2
(3)

حوار/ هبة صابر

 

 

حصل فيلم “تستطيع الخروج اليوم”  على جائزة أحسن فيلم  روائى قصير أطول من 15 دقيقه فى مهرجان

EURASIA INTERNATIONAL MONTHLY FILM FESTIVAL ممثلاً للمركز القومي للسينما و ممثلا مصر،

 

من إخراج مختار علي وموسيقى تصويرية طارق عامر ، مونتاج منار حسني، مدير تصوير نادر جلال،

وتحت إشراف مدير عام إدارة إنتاج الأفلام فوزي العوامري.

 

و تدور أحداث الفيلم التشويقى والذي يعد من أنواع الدراما السوداء في يوم مشحون بالتوترات

وسوء الحظ حيث يهرب البطل باحثآ عن الآمان في عالمه البائس

حيث يمثل الفيلم صراع الهيمنة الأمريكية في الوطن العربي الذي يعرقل الكثير من الإنجازات .

وعن دور الموسيقى وكيفية توظيفها داخل الفيلم صرح لنا دكتور طارق عامر مؤلف الموسيقى التصويرية للفيلم

 استغرق العمل على الموسيقى التصويرية للفيلم حوالي شهرين من 15 إبريل حتى تقريبا أواخر شهر يونيو من العام الماضي

والحمد لله الفيلم أخذ أحسن فيلم قصير وهذا يدل على الانسجام بين جميع عناصر الفيلم

وأن الموسيقى  جزء أساسي من نجاح العمل الذي استطاع كل الفريق  أنجازه في ظل هذه الظروف التي تعيشها مصر و العالم“.

وعن مدى تأثير الظروف الراهنة على صناعة السينما صرح عامر انه الوقت الحالي 

وفي ظل الأوضاع الحالية في مصر والوطن العربي والعالم وغلق دور السينما يتم التركيز على صناعة الأفلام القصيرة التي يكون لها فرصة  المشاركة في المهرجانات الدولية  .

 

 

 

أما عن الأعمال خلال الفترة القادمة أشار  ” انتهيت من فيلم حكاية شهرزاد وهو فيلم مصري بطولة مجموعة من الوجوة الجديدة

وقبلها من 3 شهور انتهيت من الفيلم الروائي القصير SEVEN   بطولة النجمة الكيرة ليلى عز العرب ونحن في إنتظار دخوله مهرجان فينيسيا  بإيطاليا

لأنه يعتبر من أقوى  الأفلام التي ستعرض خلال الفترة القادمة  هو يتناول مذابح الأرمن التي قام بها الأتراك وفي الفترة القادمة ومع إعادة حركة الإنتاج سيتم التركيز على تسويق هذه الأفلام  “

واختتم دكتور طارق حديثه بتأكيده أن هدفه هو الارتقاء بالموسيقى التصويرية كعمل فني

لأنه يساهم في نجاح أي عمل فني ويعد من أهم أركانه فكلما ارتقت الموسيقى التصويرية كلما زاد تكوين وجودة العمل الفني .

واضاف أنه لابد الفترة القادمة من الإهتمام بالموسيقى التصويرية المصرية حتى تكون علامة مميزة لأي عمل يستطيع العالم التعرف عليه من خلال الموسيقى التصويرية

ويعرف ان هذا العمل عمل مصري وذلك باستخدام الآلات المصرية مثل الهارب الذي يحرص على استخدامه في جميع أعماله التي نالت استحسان وإعجاب كل من سمعها على المستوي المصري والعربي والدولي .

 

 

 

والغريب والمثير ان الفنان طارق عامر لم تكن دراستة الاساسية هي الموسيقى بل درس  الآثار الفرعونية

وعملت دراسات عليا في التاريخ الفرعوني والآثار المصرية القديمة ثم اتجه إلي دراسة الموسيقى وخاصة الموسيقى التصويرية الدرامية والسينمائية

و تخصص أكثر في دراسة الموسيقى الاوركسترالية والمزج بين الموسيقى الشرقية و الغربية وهذا ما أضاف تميزاً على كل أعماله 

 

 ويمكنكم للاستماع الي المقطوعات الموسيقية للفنان طارق عامر  من خلال الضغط ع الكلمات الملونة باللون الازرق .

 

ما مدى فائدة هذا الخبر؟

شاركنا بتقيمك

متوسط التقيم 2 / 5. عدد الأصوات: 3

لا يوجد اصوات حتى الان! كن أول من يقيم هذا الخبر.

لقد أعجبك الخبر ما رائيك بمشاركته مع أصدقائك ؟ ...

تابعنا على وسائل التواصل الإجتماعي!

نأسف إذا كان الخبر لم يكن مفيدًا لك!

دعونا لتحسين هذا الخبر!

أخبرنا كيف يمكننا تحسين هذا الخبر؟

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock " مانع الإعلانات "

نتلقى الدعم من الإعلانات عبر موقعنا لذلك يرجى دعمنا بتعطيل مانع الإعلانات لديك شكرا لتفهمك الأمر ونحن نرحب بك فى كل وقت