فن

شاهد| سمير صبرى في أحضان زبيدة ثروت في حرب أكتوبر 1973

5
(2)

كتبت / بسمة أبوبكر

سمير صبرى يروى تفاصيل أيامه في حرب أكتوبر

صرح الفنان سمير صبرى بتسجيل حلقات للكاتب أنيس منصور قبل حرب أكتوبر 1973، وأشاد بالإعلام  المصرى من جانب تعتيمه على موعد الحرب حيث أن إسرائيل تعتمد في حربها على كافة مواطني الدولة.

وأضاف سمير صبري، أن القيادة السياسية المصرية نشرت العديد من الشائعات في بداية الحرب، حتى يقوم المحتل الإسرائيلي بتعبئه جيشه والاستعداد للحرب، ولا تقوم الحرب بعد ذلك الموعد، كتمويه استراتيجي، وأضح أنه في مساء يوم 6 أكتوبر ذهب بصحبة بليغ حمدي وعبدالحليم حافظ والفرقة الماسية لإنتاج أغاني حماسية لمساعده الجنود على خط الجبهة.

وصرح سمير عن تلك الأيام: “أحلى أيام عمري كانت الفترة ما بعد فترة أكتوبر، شيء أسعدني جدا، ومكنش فيه حالة سرقة واحدة أو جريمة في مصر، حتى الحرامية شاركوا أنهم ممدوش أيدهم”.

 

مساء dmc - مساء dmc يحتفي بنصر أكتوبر مع الفنان سمير صبري

وأضاف سمير : إنه كان يذهب برفقة الفنانة نادية لطفي والعندليب  والفنان جورج سيدهم للجبهة من أجل الترفيه عن الجنود المرابطين على القناة قبل حرب أكتوبر 1973. وقال”كنا نشوف الجنود الإسرائيليين الناحية التانية من القناة بالمايوهات ويمسكون بالميكرو فونات ويظلوا يشتمونا وده كان بيثيرنا جدًا”.

وأردف: “شاءت الظروف أن يحدث عبور القناة ونصر أكتوبر 1973، وكان لي دور في الإذاعة بإشعال روح الانتصار لدى المصريين، وأتذكر محمد حمزة وهو يكتب وبليغ حمدي يلحن وعبد الحليم حافظ يغني منذ اليوم الأول لحرب أكتوبر”.

واختتم: كنا بنسجل مسلسل “أرجوك لا تفهمني بسرعة” ودا المسلسل الوحيد الذي قدمه عبد الحليم حافظ للإذاعة، وتوقفت إذاعة المسلسلات والأمر كان حينها بيانات ولكننا لم نتوقف عن التسجيل لأننا كنا نرسل العمل للخارج”.

سمير صبرى في حوار مع “عساف باجورى”

وبمتابعة راديو نجومنا قال سمير أن حواره مع الجاسوس الإسرائيلي “عساف ياجوري” كان بعد تنسيقه مع الجيش المصري، وبعد التسجيل بيومين قرروا عدم إذاعه الحديث: “جبت سمير غانم ولبسته لبس إسرائيلي وصورت معاه على أنه الجاسوس الإسرائيلي، وأنا بجدية شديدة قولت إننا معانا اليوم جاسوس إسرائيلي ومش هقول اسمه لدواعي أمنية، وكنت ماسك روحي مش عايز أضحك، وفي السؤال الرابع مقدرتش وضحكت، ووريت المشاهدين إنه سمير غانم، وكان جزء من المطلوب نبين أننا فرحانين باللي حصل”.

وتابع: “كان أحد الأعمال التي قمت بتصويرها خضعت لفترة تدريبات في مدرسة الصاعقة المصرية، وهناك تعلمت الانضباط والرياضة الصحيحة، وظبط جسمي جدا وكانت أفضل فترات عمري، وملهاش مثيل”.

إقرأ أيضاً:

سمير صبري

سمير صبرى في أحضان زبيدة ثروت

وأضاف سمير صبرى خلال لقائه فى برنامج “مساء Dmc” :”وقت معرفتى بخبر الحرب كنت بصور فيلم “الأحضان الدافئة” مع زبيدة ثروت فى شهر رمضان، وكان المفروض الفيلم رومانسى وبيحتوى على مشهد قبلة بينى وبين زبيدة ثروت وكان المخرج عاوز يصوره الساعة 1 ظهرا وحاولت أتكلم معاه عشان الصيام نخليها بعد الفطار أو بلاش خالص، وفضلنا نتناقش لغاية لما بالساعة بقت 2 الظهر، وفاجأة جالنا حد بيقولنا ألحقوا الجيش بتاعنا عبر وطبعا مصدقناش في الأول”.

وتابع: “قعدنا نسمع الأخبار فعلا ونسينا خالص المشهد الغرامى والتصوير وقف خالص، والإذاعة كلمونى وطلبوا إنى أروح هناك عشان هايكون في حظر تجول بعد كده، وبقيت في قمة فرحتى بالأخبار اللى بسمعها وأنا هناك في ماسبيرو”.

زبيدة ثروت

سمير صبرى يذيع برنامج “النادى الدولى” رغم إندلاع الحرب

وأشار سمير صبري إلى أنه خلال حرب أكتوبر كان يقدم برنامج “النادي الدولي”، وكان يذاع كل أسبوع واوضح  أنه أراد في ذلك الوقت أن ينقل أحداث الحرب الحقيقية فذهب إلى ساحة القتال وكان حينها الجميع يستهزئ بقول الرئيس الراحل أنور السادات إن عام 73 سيكون عام الحسم.

وتابع “قبل الذهاب لساحة الحرب في أكتوبر 1973 أخذنا النصائح من الدكتور حاتم عبدالرحمن بضرورة عدم تحطيم معنويات المصريين لكن في نفس الوقت ننقل الصراحة والحقيقة فيما يحدث في ساحة الحرب”.

وتابع سمير صبرى قائلا: “فى ذلك اليوم تصادف أنه كان هناك مصور يدعى محمد صبرى توفى غرقا ولأن اسمى مركب هو محمد سمير صبرى عندما تم تبليغ التلفزيون بالحادث اعتقدوا أنه أنا الذى توفيت، وعندما عدنا ليلا تفاجأت بردود أفعال كل من يرانى فى المبنى وطلب منى أفراد الأمن أن أصعد لمكتب الوزير بالدور التاسع وعندما وصلت وجدت ترحابا كبيرا من مدير مكتبه وعند دخولى المكتب وجدت دكتور حاتم وعبد الحليم حافظ ورحبوا بى أيضا ترحابا كبيرا كل ذلك وأنا لم أفهم ما حدث إلى أن حكى لى الوزير الموقف وأصبحت الغريق الذى عاد للحياة”.

شاهد| سمير صبرى في أحضان زبيدة ثروت في حرب أكتوبر 1973 1

أشهر التصريحات التى قدمها الفنان “سمير صبرى” عن عمالقة الفن
  • أنا من أنصار فريق ليفربول الإنجليزي بسبب محمد صلاح.
  • بليغ حمدي كان إنسانا طيبا وفنانا جدا وبوهيمي جدا، عندما كان غائبا عن مصر لمدة 5 سنوات بسبب تواجده بالخارج، كان قلبي يتقطع عليه من حنينه للبلد ورغبته في العودة، عندما عاد عملت له أعظم حفلة تكريم ودعيت كل فناني مصر وكلهم جاءوا حتى وردة رغم انفصالهم.
  • صوت فايزة أحمد يذكرني بصوت عبد الحليم حافظ لكن بصورة سيدة، في الإحساس والتعبير في الحب للفن
  • عادل إمام وصل لمكانته لأنه فنان ذكي استغل موهبته ووظفها بشكل صحيح عن طريق اختيار أدواره والنمط الخاص به، يتجدد عبر الزمن
  • شادية كانت دائما تحلم بأن تكون أمًا، خاصة بعد إجهاضها 3 مرات أثناء زواجها من الفنان صلاح ذو الفقار، وهو ما أثر على نفسيتها بشكل سلبي أدى لقرار الاعتزال.
  • بحب كثير من فنانين الجيل الحالي أمثال كريم عبد العزيز وأحمد عز ومنى زكي وياسمين عبد العزيز.
  • عمرو دياب ليس أفضل صوت في مصر، لكنه يتمتع بالذكاء الشديد عن باقي جيله من الفنانين ويعلم كيفية توظيف موهبته الغنائية بشكل سليم جماهيريا واجتماعيا.
  • لم تربطني علاقة عاطفية بالفنانة سماح أنور كما أشيع في السابق، لكن تجمعني بها علاقة صداقة قوية.
  • سعاد حسني توفيت في شقتها نتيجة خناقة مع بعض الأشخاص وألقوا بها في الشارع، في رأيي مفيش انتحار.

ما مدى فائدة هذا الخبر؟

شاركنا بتقيمك

متوسط التقيم 5 / 5. عدد الأصوات: 2

لا يوجد اصوات حتى الان! كن أول من يقيم هذا الخبر.

لقد أعجبك الخبر ما رائيك بمشاركته مع أصدقائك ؟ ...

تابعنا على وسائل التواصل الإجتماعي!

نأسف إذا كان الخبر لم يكن مفيدًا لك!

دعونا لتحسين هذا الخبر!

أخبرنا كيف يمكننا تحسين هذا الخبر؟

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock " مانع الإعلانات "

نتلقى الدعم من الإعلانات عبر موقعنا لذلك يرجى دعمنا بتعطيل مانع الإعلانات لديك شكرا لتفهمك الأمر ونحن نرحب بك فى كل وقت