اخبار مصرحوادث

القصة الكاملة لـ سيدة الكرم التي تم تعريتها والاعتداء عليها

سيدة الكرم

0
(0)

كتبت / رشا أنور 

القصة الكاملة لـ سيدة الكرم التي تم تعريتها والاعتداء عليها

تصدرت منذ ساعات سيدة الكرم تريند مواقع البحث بعد صدور حكم محكمة جنايات المنيا، ببراءة جميع المتهمين في قضية تعريتها والمعروفة إعلاميا بقضية «سيدة الكرم» بعد إعادة اجراءات المتهمين الذين سبق الحكم عليهم بـ 10 سنوات سجن.

 

سيدة الكرم تتعري ويتم الاعتداء عليها بسبب ابنها

كانت قرية الكرم، قد شهدت مشاجرة في 20 مايو 2016، على خلفية تردد شائعة عن علاقة بين ربة منزل متزوجة، وشاب قبطي متزوج، وقد تمت إحالة المتهمين الثلاثة للمحاكمة، حيث صدر حكم غيابي عليهم في 11 يناير 2020 بالسجن 10 سنوات، وقاموا بإعادة إجراءات المحاكمة حيث صدر حكم أمس الخميس بالبراءة.

 

القصة الكاملة لـ سيدة الكرم التي تم تعريتها والاعتداء عليها 1

 

وكانت سعاد ثابت 73 عاما، توجهت، إلى قسم شرطة مركز أبو قرقاص، بجنوب المنيا، وحررت محضراً اتهمت فيه عدداً من الأشخاص بالاعتداء عليها بالضرب وتجريدها من ملابسها، لكونها والدة الشاب المتهم بإقامة علاقة مع ربة منزل مسلمه، بقرية الكرم.

 

أول تعليق من سيدة الكرم 

وصرحت سعاد ثابت، الشهيرة إعلاميا بـ«سيدة الكرم»، المجني عليها في واقعة التعرية، التي وقعت عام 2016، بمركز أبوقرقاص، في جنوب محافظة المنيا: «مش عايزة غير حقي، وحق ولادي اللي اتبهدلوا معايا».

 

أقرا أيضا

 

وأضافت سيدة الكرم، في تصريحات صحفية، أن المتهمين في الواقعة أحرقوا منزلها، وقاموا بأعمال سلب ونهب ورغم ذلك لم تبال أو تتأثر بتلك الوقائع، وإنما أحزنها تجريدها من ملابسها إذ شعرت بانتهاك كرامتها وآدميتها وشرفها، مؤكدة: «كان يمكن أن أتغاضى عن أي شئ إلا تجريدي من ملابسي؛ لأنها مرتبطة بالشرف والعرض، ولن أنسى هذه الوقائع ما دمت على قيد الحياة».

 

القصة الكاملة لـ سيدة الكرم التي تم تعريتها والاعتداء عليها 2

واستكملت سعاد تصريحاتها أنها تعرضت للاعتداء بالضرب وقت الحادث، وتدخل من وصفتهم بأولاد الحلال وستروها بملابسهم، وانتظرت أن أحصل على حقي بالقانون،

وحينما صدر حكم غيابي سابق على المتهمين الثلاثة بالسجن 10 سنوات، شعرت بالأسف والحزن؛ لأن هذا العقاب لا يتناسب مع الذنب الذي اقترفوه، 10 سنين قليلة علي تعرية سيدة بالشارع، والجميع يعرف أن أغلي من العرض والشرف مفيش.

وقالت «سعاد»: «صوتي وصلته للعالم كله، وما زلت أعيش على أمل أن آخذ حقي، ولو صدر ضد المتهمين حكم بالسجن 100 سنة، لا يعوض كسرتي أنا وأسرتي في الشارع، لو كانوا ولعوا في كل الدنيا وسرقوا ونهبوا، ده كله ميجيش حاجة أهم من عرضي وشرفي».

وأضافت «سيدة الكرم»: «إحنا أسرة مش بتعمل العيب، ومش بنغلط في حد، وعمرنا ما عملنا حاجة وحشة، لكن المتهمين عملوا كدا نكاية في أبنائي؛ لأنهم ناجحين في حياتهم العملية»، مشيرة إلى أنها منذ وقوع الحادث تركت قريتها ولم تعد لها مرة أخري؛ إذ تقيم في أخرى.

 

محامي المتهمين بتعرية سيدة الكرم يكشف أسباب براءة موكليه

وبمتابعة راديو نجومنا كشف إسماعيل سيد، محامي المتهمين الثلاثة في قضية سيدة الكرم بالمنيا، أسباب حصول موكليه على الحكم بالبراءة؛

وقال “المحامي”، إن المحكمة أصدرت حكمها بالبراءة، بحق موكليه؛ لعدم وجود دليل قوي يستند عليه محامي المجني عليها في القضية من شهادة الشهود الذين شهدوا بحقيقة الواقعة.
وأضاف “سيد”، أن الجارة” التي استضافة المجني عليها في منزلها وقت الواقعة، أكدت في البلاغ الأول عدم تعرض السيدة للسحل، وإنها حينما دخلت عليها كانت ترتدي كامل ملابسها بالإضافة إلى تعصيبة الرأس ولم تظهر عليها علامات سحل أو ضرب.

 

 

القصة الكاملة لـ سيدة الكرم التي تم تعريتها والاعتداء عليها 3

النائب العام يأمر بالطعن على الحكم فى واقعة سيدة الكرم

وأمر المستشار النائب العام حمادة الصاوي اليوم، بتكليف المكتب الفني في مكتبه بدراسة أوجه الطعن على الحكم الصادر ببراءة المتهمين في الواقعة المعروفة بـ«سيدة الكرم»، فور إيداع محكمة الجنايات التي أصدرت الحكم أسبابه.

وقضت محكمة جنايات المنيا ، مساء أمس، ببراءة الثلاثة متهمين المتورطين في القضية المعروفة إعلاميا بـ«سيدة الكرم»، الذين تسببوا في «تعرية» السيدة سعاد ثابت، 70 سنة، بعد حدوث مشاجرة في المنيا.

وصدر الحكم برئاسة المستشار أشرف محمد علي، وعضوية المستشارين صلاح الدين محمد، وأحمد عزت، وأمانة سر علي حسن، ومحمد هارون، وكل من نظير إسحاق، وشقيقه عبد المنعم، ووالدهما إسحاق، عقب مرور 12 شهرًا من صدورٍ حكم غيابي، قضى بمعاقبتهم بالسجن لمدة تبلغ نحو 10 سنوات.

 

 

كلام تانى| سعاد ثابت سيدة أحداث الكرم بالمنيا: تذكر الرئيس السيسي "وعدتنى تجيب لى حقى"

 

الرئيس السيسي يعتذر لـ سيدة الكرم

ويشار إلى أن هناك 3 قضايا ترتبط بنفس الوقائع، ففي 7 إبريل نيسان 2017 قضت محكمة بحبس نجل السيدة المعتدى عليها، والمواطنة المسلمة، لمدة عامين لكل منها، في قضية اتهامهما بممارسة الزنا، قبل تخفيف الحكم لعام واحد لصالح المتهم الأول في 27 يوليو تموز 2017.

وآنذاك، قام عشرات من مسلمي القرية بنهب وحرق 5 منازل مملوكة لمسيحيين، وإصابة 3 أشخاص، إضافة إلى الاعتداء على السيدة، وتنظيم مسيرات شهدت ترديد هتافات معادية إلى المسيحيين، بحسب بيان للمبادرة.

وعبر الشبكات الاجتماعية، أثار الحكم ردود فعل سلبية تجاهه من جانب مسلمين ومسيحيين، الذين رأوا أنه غير منصف لسيدة جُردت ملابسها في الشارع.

وأعاد البعض نشر مقطع فيديو تحدث خلاله الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، إبان حدوث الواقعة.

آنذاك، قال السيسي إن ما حدث “لا يليق أن يحصل في مصر، أو يتكرر مرة ثانية، أي حد هايغلط هايتحاسب، أرجو أن السيدة المصرية متاخدش على خاطرها… لا نقبل أبداً أن يتكشف سترنا بأي شكل ولأي سبب من الأسباب، محدش يقدر يفرق بين المصريين وبعضهم، والقانون يأخذ مجراه على أي عدد، كلنا نتحاسب، اللى يغلط يتحاسب”.

في حين علَق رجل الأعمال المصري، نجيب ساويرس، قائلا: “أهم من الحكم اللى يزعل ده هو حيثياته.. ربنا هياخد لك حقك!”

ما مدى فائدة هذا الخبر؟

شاركنا بتقيمك

متوسط التقيم 0 / 5. عدد الأصوات: 0

لا يوجد اصوات حتى الان! كن أول من يقيم هذا الخبر.

لقد أعجبك الخبر ما رائيك بمشاركته مع أصدقائك ؟ ...

تابعنا على وسائل التواصل الإجتماعي!

نأسف إذا كان الخبر لم يكن مفيدًا لك!

دعونا لتحسين هذا الخبر!

أخبرنا كيف يمكننا تحسين هذا الخبر؟

مقالات ذات صلة

شاركنا برأيك البناء

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock " مانع الإعلانات "

نتلقى الدعم من الإعلانات عبر موقعنا لذلك يرجى دعمنا بتعطيل مانع الإعلانات لديك شكرا لتفهمك الأمر ونحن نرحب بك فى كل وقت