أخبار عالمية

شروط السفر إلى إيطاليا بسبب فيروس كورونا 2021

0
(0)

كتبت / رشا أنور 

شروط السفر إلى إيطاليا بسبب فيروس كورونا 2021

أعلنت اليوم السبت شركات الطيران العاملة بمطار القاهرة الدولي، عن بدء تطبيق شروط جديدة للمسافرين إلى إيطاليا ، وذلك بناء على تحديث الاشتراطات الصحية الصادر عن وزارة الصحة الإيطالية بشأن تعليمات الدخول إلى إيطاليا، ضمن إجراءات مواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد.

 

شروط السفر إلى إيطاليا بسبب فيروس كورونا 2021 1

 

الشروط الجديدة للسفر إلي إيطاليا

– ضرورة تقديم وثيقة PCR سلبية صادرة خلال 72 ساعة قبل الدخول إلى إيطاليا.
– استمرار تطبيق الالتزام بالحجر المنزلي لمدة 10 أيام من تاريخ الدخول إلى ايطاليا.
– ضرورة إجراء الاختبار الجزئي (Antigenico) بعد انتهاء فترة الحجر.
– اعتباراَ من 24 مايو الجاري، سيكون إلزاميا على كل العائدين إلى إيطاليا ملء نموذج والخاص بتحديد موقع الركاب رقميا.
شروط السفر إلى إيطاليا بسبب فيروس كورونا 2021 2

الفئات المسموح لها بالسفر إلي إيطاليا

– المواطنين الإيطاليين .
– مواطنين الاتحاد الأوروبي (شنغن) وأفراد أسرهم.
-أصحاب الإقامات طويلة المدى و أفراد أسرهم طبقا للمادة  (2400/38 / CE) .
– وللأشخاص الذين لهم علاقة ثابته ومستقرة بمواطنين إيطاليين/ و مواطنين الاتحاد الأوروبي (شنغن) و أصحاب الإقامة طويلة المدى الذين يجب أن يصلوا إلى محل إقامة أو منزل الشريك في إيطاليا.
وأضافت مصادر لـ راديو نجومنا أنه بالنسبة للذين لا يندرجون تحت الفئات المذكورة، فيسمح لهم بالدخول فى حالة توافر أسباب احتياجات العمل أو الدراسة أو أسباب صحية والضرورة القصوى والعودة إلى منزلهم أو محل إقامتهم، وأن الأطفال أقل من 6 سنوات معفيين من تقديم شهادة تحليل الـ PCR قبل السفر، علي ان يتم العمل بتلك التعليمات حتي الـ 30 من يوليو القادم .
شروط السفر إلى إيطاليا بسبب فيروس كورونا 2021 3

يذكر ان شدد رئيس الوزراء الإيطالي، ماريو دراغي، يوم الجمعة على أهمية حرية حركة اللقاحات المضادة لوباء فيروس كورونا عبر الحدود ورفع دول، لم يسمها، الحظر المفروض على تصديرها.

وقال دراغي، في خطابه أمام قمة الصحة العالمية الافتراضية التي تنظمها روما بالتعاون مع المفوضية الأوروبية، “نحتاج إلى التأكد من توفر اللقاحات بشكل أكبر للبلدان الفقيرة، ومن الضروري السماح بحرية حركة واللقاحات والمواد الخام (الخاصة بصناعتها) عبر الحدود”.

ونوه دراغي بأن “الاتحاد الأوروبي صدر حوالي 200 مليون جرعة من لقاحات كوفيد-19 إلى 90 دولة، ما يعادل نصف إنتاجها الإجمالي. ويجب على جميع الدول أن تفعل الشيء نفسه، يتعين رفع الحظر المعمم على التصدير، خاصة نحو البلدان الأكثر فقرا”، وفقاً لوكالة آكي الإيطالية.

ولفت رئيس الوزراء الإيطالي إلى أنه “لسوء الحظ، في العديد من المناطق الأخرى من العالم، لا يظهر الوباء أي علامات على التراجع، والاختلافات في معدلات التطعيم مذهلة حيث تم إعطاء ما يقرب من 1.5 مليار جرعة من اللقاحات، في أكثر من 180 دولة حول العالم، 0.3% منها في البلدان منخفضة الدخل، في حين أن البلدان الأكثر ثراء استخدمت ما يقرب 85% منها”.

وأضاف “هذه الفوارق ليست غير مقبولة فحسب، بل تشكل أيضا تهديدا. فطالما استمر الفيروس في الانتشار بحرية في جميع أنحاء العالم، من الممكن أن يتحور بشكل خطير ويقوض حتى أنجح حملة تطعيم وطنية على مستوى العالم”.

ما مدى فائدة هذا الخبر؟

شاركنا بتقيمك

متوسط التقيم 0 / 5. عدد الأصوات: 0

لا يوجد اصوات حتى الان! كن أول من يقيم هذا الخبر.

لقد أعجبك الخبر ما رائيك بمشاركته مع أصدقائك ؟ ...

تابعنا على وسائل التواصل الإجتماعي!

نأسف إذا كان الخبر لم يكن مفيدًا لك!

دعونا لتحسين هذا الخبر!

أخبرنا كيف يمكننا تحسين هذا الخبر؟

مقالات ذات صلة

شاركنا برأيك البناء

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock " مانع الإعلانات "

نتلقى الدعم من الإعلانات عبر موقعنا لذلك يرجى دعمنا بتعطيل مانع الإعلانات لديك شكرا لتفهمك الأمر ونحن نرحب بك فى كل وقت